مقالات

Our Syria is quite well. “Syria Alassad” is gone forever…

translated by Hamza Alkhatib Her phone rang: “Hello, I can manage to get you seventy copies of the book, with…

أكمل القراءة »

الانتظار المؤلم للاحتلال الوطني.. وثورتي على ثوار إدلب

وقفةُ العيد في إدلب، من الأيام النادرة التي نضطّر فيها للوقوف على إشارة المرور مرتين قبل أن نمشي، علماً أن…

أكمل القراءة »

إدلب تنبعث من ركام النسيان وتفرد أجنحتها واسعةً للحرية

على شرفة منزل يطلّ على شارع رئيسي، ثلاثة أطفال أكبرهم في الصف الرابع كانوا يتشاجرون فتصرخ أصغرهم “سورية حرّة حرّة…

أكمل القراءة »

من دمشق إلى إدلبتي “المُحتلّة” مروراً بحلب “الوفاء”

 “الحدود شيء والحواجز العسكرية على الطرقات شيء آخر” أجابني عمي عندما أخبرته ببراءة بأنني ذاهبة لإدلب، فأسماء المطلوبين تُوزّع كلٌّ…

أكمل القراءة »

سوريتنا بخير.. “ثْوريته” رحلت إلى الأبد…

يرّن هاتفها “ألو، أستطيع أن أؤمن لك سبعين نسخةً من الكتاب، ورقه نوعيةٌ جيدة وتستطيع قراءته بأسبوعين” تُنهي المكالمة وتلتفت…

أكمل القراءة »

إلى سوريتنا: رفيقتي الحرية و بوصلتي جنوني

بيروت 24-8-2011: ليلة عصيبة من الشجارات مع أصدقائي المحبيّن الذين لم يصدقوا أول الأمر قراري بالعودة لسورية، “هو جنون ستعدل…

أكمل القراءة »

لا أنتم أصدقائي ولا ربينا سوا..

لست صديقي يا قاتل ويا سلاح القاتل ويا من تشجّع القاتل على جرائمه….لست صديقي يا من تحبك من خيوط استبداده…

أكمل القراءة »

رسالة طويلة إلى إدلبتي الأكثر خضاراً من أي وقت مضى…

إدلبتي التي كانت منسية لعقود..يتلعثم الآن بأسماء مدنك رؤساء العالم، تغزو صورك الصفحات الأولى  للصحف الأجنبية وتحتل أخبارك الصدارة في…

أكمل القراءة »

نعوة الإنسانية أعلقها على حيطان كل “الحيادين”..إلى الخال أبو الهول

خالو أبو الهول..اليوم فقط تساءلت من أعطاك هذا اللقب ولماذا؟ولمَ لم أسأل أكثر عما يعنيه…أذكر أن خالو أخبرني أن أسماءكم…

أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق